بيانات صحفية / مواقف

الحكومة العراقية تسمح للمسيحيين بزيارة كنيسة المهد في الضفة الغربية   31/08/2012

وافقت الحكومة العراقية بصورة اولية على السماح للمواطنين المسيحيين بالسفر إلى الضفة الغربية لغرض زيارة كنيسة المهد بمناسبة اعياد الميلاد.
وقال رئيس لجنة الأقليات الدينية في مجلس محافظة البصرة سعد متي بطرس للفيحاء أن الكثير من ابناء الطائفة المسيحة يرغبون بزيارة كنيسة المهد تزامناً مع أعياد الميلاد، داعيا الحكومة إلى الإسراع بإصدار الموافقات لضمان عدم تفويت الفرصة عليهم.
يذكر أن كنيسة المهد التي تعد من أقدم الكنائس في العالم وتقع في الضفة الغربية وهي تحت ادارة السلطات الفلسطينية ومن خلال تعاون الخارجية العراقية معها ابلغت السلطات المشرفة على الكنيسة الموافقة مبدئيا على الطلب المقدم من قبل لجنة الاقليات في محافظة البصرة.

وعن كنيسة المهد في موقع ويكيبيديا:
كنيسة المهد هي الكنيسة التي ولد يسوع المسيح في موقعها، وهي تقع في بيت لحم جنوب الضفة الغربية . بناها الإمبراطور قسطنطين عام 335.

تعتبر كنيسة المهد من أقدم كنائس فلسطين والعالم والأهم من هذا حقيقة أنَّ الطقوس الدينية تقام بانتظام حتّى الآن منذ مطلع القرن السادس الميلادي حين شيّد الإمبراطور الروماني يوستنيان الكنيسة بشكلها الحالي.

كانت كنيسة المهد هي الأولى بين الكنائس الثلاث التي بناها الإمبراطور قسطنطين في مطلع القرن الرابع الميلادي حين أصبحت المسيحية ديانة الدولة الرسمية وكان ذلك استجابة لطلب الأسقف ماكاريوس في المجمع المسكوني الأول في نيقيه عام 325 للميلاد.

دخلت كنيسة المهد سنة 2012 قائمة مواقع التراث العالمي، كنيسة المهد هي أول موقع فلسطيني يدرج ضمن لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونيسكو.[


عودة

Fotbalove Dresy futbalove dresy na predaj maglie calcio online billige fotballdrakter billige fodboldtrøjer maillot de foot personnalisé