بيانات صحفية / مواقف

حبيب افرام: اثبتوا في الأرض وكونوا جسر حوار وتواصل   22/10/2012

أكد رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام خلال استقباله وفداً سريانياً من القامشلي سوريا برئاسة جورج قرياقس الذي وضعه في أجواء ما يجري هناك.

أن قدر سريان سوريا وخيارهم أن يبقوا على أرضهم ولا يغادروها ولا يتركوها ولو ساءت الأحوال، مردداً ان موقف مطران حلب يوحنا ابراهيم وشعاره "شهيداً في حلب وليس شريداً في العالم" هو الموقف الوطني والمسيحي والسرياني الصحيح.

ودعا افرام شباب سوريا السريان الى ان يكونوا جسر تواصل وحوار ومبادرات من أجل وحدة سوريا وكيانها وحدودها وشعبها ومن أجل نظام سياسي جديد نابع من ثقافة التنوع والتعدد واحترام كل القوميات وكل الاثنيات وكل الأديان وكل المذاهب ومن مشاركة فعالة في صناعة القرار الوطني للكل.

وقال افرام ان مسيحيي سوريا ليسوا مع طرف ضد طرف، لكنهم منحازون الى مبادئ ترفض العنف والحقد والاصوليات التكفيرية والهيمنة والاستبداد، وهم يتمنون أن يتوقف النزيف الذي يدفع السوريون ثمنه بالدم والاملاك والدمار، وأن تعود سوريا دوراً نهضوياً في المنطقة وليس ساحة صراع إقليمي ودولي.

وختم افرام أنتم تصنعون تاريخ المسيحية المشرقية في صمودكم فنحن لا نحتمل بعد العراق أن نخسر حضورنا في سوريا والقامشلي هي عنوانٌ لكرامة السريان وعاصمة ثقافية لهم.


عودة

Fotbalove Dresy futbalove dresy na predaj maglie calcio online billige fotballdrakter billige fodboldtrøjer maillot de foot personnalisé