بيانات صحفية / مواقف

صفير: بكركي باقية كما عهدها اللبنانيون البطريرك يتولى القيادة ولي رأيي أقوله في الداخل - النهار   10/10/2011

أكد الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير "ان بكركي باقية كما عهدها اللبنانيون"، و"ان لبنان حافظ حتى اليوم على نظامه، وسيحافظ عليه إذا ظلت الامور على ما هي"، إلا أنه لاحظ متغيرات، مشيراً الى أن الطوائف كثيرة في لبنان، و"ثمة طوائف تطغى على طائفة أخرى، إنما يجب أن يكون هناك تعاون بين جميع الطوائف ليبقى لبنان على ما هو".
وأضاف صفير في حديث الى إذاعة "صوت لبنان" عن الوجود المسيحي في الشرق، وهل هو في حاجة الى حماية: "الله يحمي الجميع، وإن الله يحمي لبنان ويحمي المسيحيين في لبنان، ولكن الحماية إذا طلبها المسيحيون فإن سواهم يطلب حماية أخرى وتقع الواقعة، ولذلك إن المسيحيين يحميهم القانون وتحميهم الدولة، وهم يحمون أنفسهم بأنفسهم".
وعن مواقف البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، قال: "نحن لا نتعرض لما قاله صاحب الغبطة وهو يقول ما يجب قوله، ولذلك نحن مع ما يقوله ولسنا ضده. أنا كنت بطريركا ولكنني قدمت استقالتي، فأصبحت خارج اللعبة. لي رأيي، وأدلي به داخل مجلس المطارنة، ولكن البطريرك معروف، وأنا اعتزلت البطريركية واصبح هناك بطريرك آخر، وهو يتولى قيادة البطريركية".
وهل يرى أن مواقف الراعي اتت بتوجيهات من الفاتيكان؟
أجاب:"لا أعرف إذا كان هناك توجيه أو لا، فهو من ذهب الى الفاتيكان وقابل قداسة البابا، وهو يتلقى المراسلات التي تأتيه من الفاتيكان ومن سواه".
وخلص مؤكدا ان "بكركي كانت وبقيت على ما هي، أما الآن فستتغير؟ لا أدري، ولكن لا أظن أنها ستتغير. بكركي باقية كما عهدها اللبنانيون".


عودة

Fotbalove Dresy futbalove dresy na predaj maglie calcio online billige fotballdrakter billige fodboldtrøjer maillot de foot personnalisé