بيانات صحفية / مواقف

الراعي: لبنان لا ينهض إلا بذهنية جديدة - النهار   14/10/2011

في نبأ من الولايات المتحدة أن رعية تكساس – هيوستن أقامت مأدبة عشاء على شرف البطريرك الماروني مار بشاره بطرس الراعي . وبعد كلمتين لخادم الرعية الاب ميلاد ياغي وللمطران حنا علوان، قال نجاد عصام فارس كلمة باسم ابناء الجالية اللبنانية: "الشرق الاوسط يمر بوقت عصيب، والمسيحيون يشعرون بالخطر المحيط بهم والاحباط، من انهم منسيون من الغرب، ولا نعرف ماذا سيحمل لنا المستقبل، ولكنني اشعر بالأمان والطمأنينة والامل لانك انت الذي اختارك الله لتقود قطيعك في الشرق.
ثم القى البطريرك كلمة حض فيها اللبنانيين في هيوستن على تسجيل زيجاتهم واولادهم في الدوائر الرسمية اللبنانية للحصول على الجنسية، ومما قال: " نحن في حاجة اليكم للعودة الى لبنان لمساعدته بتثمير اموالكم من دون اي صعوبة او النظر اليكم وكأنكم اجانب وغرباء، وانتم قادرون على المساعدة في انهاض الاقتصاد اللبناني والسياحة وتنظيم الشأن الضريبي والتشريع، لان البلد لا يمكن ان ينهض كما نعيش اليوم، فلا نقبل ان يكون العناد معششا في المؤسسات، وان لا نعرف اين تذهب اموال الدولة، ولا نقبل ان يكون ثلث الشعب اللبناني تحت مستوى الفقر، ولولا مساعدتكم لاهلكم في وطنكم الام لكانوا ماتوا كلهم جوعاً".
على صعيد آخر، استقبل الراعي في مقر اقامته في بيت الكاهن لرعية هيوستن الرئيس العالمي لـ"الاتحاد الماروني العالمي" سامي الخوري ورئيس الاتحاد في المملكة المتحدة ميلاد مارون اللذين سلماه مذكرة عن ابرز ما يتطلع اليه الموارنة في الانتشار في شأن عدد من الشؤون الرعوية والوطنية.


عودة

Fotbalove Dresy futbalove dresy na predaj maglie calcio online billige fotballdrakter billige fodboldtrøjer maillot de foot personnalisé