بيانات صحفية / مواقف

رسالة بطريرك بابل للكلدان إلى المسلمين   16/07/2013

بعث البطريرك لويس رافاييل الأول ساكو، بطريرك الكلدان في بابل، برسالة إلى المجتمع الإسلامي وذلك بمناسبة بداية شهر رمضان المبارك. ذكّر البطريرك بهذه الرسالة بأنه في بلاد عانت من الحرب والعنف لمدة عشرة سنوات، فلا بدّ من شهر رمضان بأن يكون شهر مبارك تملأه المصالحة والسلام. كتب البطريرك في هذه الرسالة: "باسمي وباسم جميع المسيحيين العراقيين، اتقدّم بأحرّ التهاني لجميع المسلمين والمسلمات ببداية هذا الشهر المبارك، متمنياً ان يحمل الخير والسلام للعراق ولجميع العراقيين". أكّد البطريرك بأن الأمر الأكثر أهمية هو الوحدة الوطنية والحوار بين جميع الأطراف لحلّ المشاكل والنزاعات الراهنة، نظراً لأنهم جماعة واحدة رغم اختلافاتهم. ثم تحدّث صاحب الغبطة عن الصوم المبارك، واصفاً اياه بالمناسبة التي نظهر من خلالها خضوعنا التام لإرادة الله واعترافنا بجلالته، وهي أيضاً مناسبة لإظهار تضامننا مع الآخرين عبر صنع الخير. كما ان العديد من الأشخاص يرون في هذا الشهر المبارك مناسبة للصلاة والتسامح والمصالحة مع ذاتهم ومع الآخرين. ودعا اخيراً صاحب الغبطة إلى العمل من أجل الوحدة الوطنية عبر الحوار، وبأنه عبر الصوم يعمل المسلمون والمسيحيون على المصالحة والسلام والإستقرار في العراق.


عودة

Fotbalove Dresy futbalove dresy na predaj maglie calcio online billige fotballdrakter billige fodboldtrøjer maillot de foot personnalisé